نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

بالصور | حزب المؤتمر بدمياط يتابع الإستفتاء علي الدستور

179

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

كتبت/ هبه المنزلاوي
حزب المؤتمر يتابع الاستفتاء على الدستور ويتفاعل مع الشارع الدمياطي اليوم أمام مدرسه اللوزي بنات بصحبه السيد الأمين العام للحزب الأستاذ / يوسف العلمي والسيد أمين التنظيم بالحزب الأستاذ /على مسعد الروح الوطنيه الأصيله هي التي تجمعنا دائما في حب مصر لكي نبني ونعمل فندعوكم أنتم شباب هذا الوطن للمشاركه في بناء وطنكم بالمشاركه الإيجابيه في الحياه السياسيه نحن من الشارع ومن أمام إحدي المدارس بين الإحتفالات الجميله وفي ظل فرحه القلوب والنفوس وكأننا في عرس سياسي وطني عريق لكي ندلي بأصواتنا من أجل عروسه كل زمان مصر الحبيبه وهي ترتدي فستان زفافها وتكمن فرحتها في فرحه أبنائها بها ومشاركه شبابها في تحديد مصيرها ومن أجل أن نقول للعالم أن أبناء مصر على كامل الإستعداد للمشاركه ودعم شبابنا وتوعيتهم فأنتم قاده المستقبل وعليكم مسئوليه عظيمه فيجب أن تثبتوا وجودكم الآن لكي تكونوا حراس لأشرف وطن في كافه المجالات وجوانب الحياه المختلفه لكي تستحقون مصريتكم ولكي تكونوا قادرين على تحمل المسئوليه التي تبرز مصريتكم العريقه في أسمي صورها أنتم قادرون علي النهوض والبناء أنتم من تقودون هذه السفينه وتبحروا بها لتحقيق الهدف المرغوب والوصول إلى بر الأمان ولكي يفهم العالم أجمع من هم شباب مصر من هم قاده المستقبل الذين لا ينكسرون ولا يعرفون المستحيل وإذا تقدموا خطوه إلي الأمام فلا رجوع للخلف بعدها فنحن إلى القمه طريقنا من أجلك يا بلادي نضحي ونبني ونسعى جاهدين لتبني أفكار شبابنا وإحتواء آرائهم فياشباب مصر مارسوا حقوقكم السياسيه فأنتم خير ممثل لوطنكم في هذا الوقت ندعوكم جميعا إلي الوقوف صفا واحدا لكي نثبت عظمه كلمه يهتز العالم من أصالتها وترتعش النفوس عجبا من قوتها هي كلمه مصر والله أكبر وتحيا مصر والله أكبر وتحيا مصر.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏على المسرح‏، و‏حشد‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏ليل‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏أشخاص يبتسمون‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا