نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

ورقة وقلم مع الأستاذ عبد المنعم الحوفي

197

مجري الحوار الأستاذه – ذكرى محمد
أعزائي قراء جريدة بوابة الأخبار يسعدني أن أقدم لكم أولى حلقات برنامج  “ورقةوقلم”
تحية طيبة مني إليكم مملوءة بعبير الزهور و منسوجة بخيوط من نور
يسعدنا اليوم أن نلتقي في حوار شيق نأخذكم فيه على بساط الكلمات الممزوجة بعطور فواحة ونسمات أمل وطموح ، نتلقى مع ضيفنا العزيز لنجدد روح العطاء، ضيفنا دائما يبهرنا بعطائه
وروعة قلمه ونشاطاته المتعددة
ضيفنا هو مزيج ما بين القانون والصحافة
وأعمال الخير أنه صاحب كتاب ماذا علمتنى الأيام الذي صدر عن دار لوتس للنشر الحر مايو ٢٠١٩
وصاحب رواية الأعور لعام ٢٠٢٠ للمؤسسة العربية للعلوم والثقافة للنشر والتوزيع
معنا الأستاذ عبد المنعم خليل الحوفي

1_ بداية حدثنا أن كانت امامك ورقة وقلم 
ماذا ستكتب في بداية هذه الورقة؟
وإلي من ستوجه حديثك في هذه الورقة؟

لو أمامي ورقة بيضاء وقلم سيكون أول شيء اكتبه فيها في البداية ” انا انسان ” لأنها الصفحة الوحيدة التي أجد ها توصف ما بداخلي في اي مكان … ” فانا انسان ” كلمة جميلة جدا جدا
انسان بمميزاته وكل عيوبه اللي ربنا سبحانه وتعالى خلقها فيه .. بكون سعيد بها جدا .
 وإذا كان بإمكانى أن اوجه الحديث لأحد أو اكتب كلمة لأحد بعينه في هذه في الورقه،، فمن الممكن ان اكتب لناس كثيرة جدا ولكني أفضل أن ألخص واختصر حديثي على أن يكون هناك سلسلة جديدة ” في كتاب ماذا علمتني الايام ” لاني من خلال هذه السلسلة سأذكر كلام كثير وأشياء قد أفتقدتها جدا ولى زمن لم أكتب فيها ، كنت أحب ومازلت اذكرها واتحدث عنها لأنها وبأختصار تتحدث عني

2- لكل كاتب أدوات يستخدمها في الكتابة هل كنت مسلحا بهذه الأدوات
وماهي ؟

نعم هناك أداه وبدونها لن يتمكن الكاتب من الكتابة وأحب أن أذكر أداتي أو نمطي في الكتابة فأنا أستخدم شئ بسيطة جدا… أولا – أقوم بكتابة العنوان الرئيسي وبعده أسجل بعض النقاط التي تفيدني وتساعدني على الكتابة ثم أجعل هذه النقاط مختصرة على سبيل المثال إذا كتبت مقال و خاصةً أني أحب كتابة المقالات الادبية
فأنا أخرج من العنوان عدت نقاط
ومنها أكتب عليها الموضوع
لكي يكون سهلا وبسيطا في الفهم
فلكل كاتب طريقة أو نمط معين يستخدمه ، ليسهل على القارئ توصيل المعلومة، وأنا استخدم الطرق السهلة والبسيطة-

3- هل تمارس الصحافة كعمل تتقاضى عليه أجر أم مجرد هواية؟

لم أتقاضي أي أموال فأنا أكتب لأنها موهبة وليس من أجل الربح

أنا أعشق الكتابة وأكون في أسعد حالاتي
عندما أكتب مقالا أما أدبيا أو إقتصادي
يساعد الشباب على التأهيل للعمل

ولا أفكر في العائد المادي تماما كل ما يهمني أن أساعد الشباب في التأهيل للعمل

4-ماذا قدمت من خلال الصحافة؟ وما هو تخصصك في الصحافة أو بلغة الكتاب ما هو تصنيفك؟

لا أستطيع أن أذكر اننى قدمت شئ للمجتمع ولكن من الممكن أن أقول أنني أحاول على قدر الإمكان أن أجد بعض الحلول لبعض المشاكل المعينة وألقاء الضوء عليها .
ولكني أقدر أن أقول أنني من الممكن أن أقدم بعض الأشياء البسيطة عن طريقة سلسلة مقالات التي أكتبها عن تأهيل الشباب لسوق العمل وعن طريق هذه المقالات أحاول توصيل فكرة لهم أو طريق يمشنوا عليه كي يصلوا إلي أهدافهم وخاصة أنني مررت بهذه المشاكل فالشباب اهم ولذلك أحاول مساعدة الشاب وهو يعمل ” job interview” أو يأخذ كورس معين او أي شيء فيه إفادة له .
وهذا هو ما يشغلني وأحاول التركيز عليه
في مقالاتي من أجل الشباب،، أنا أحب كتابة المقالات كما ذكرت من قبل لانني عن طريقها اوصل المعلومة للقارئ

أنا لا أحب القيود فأنا حب أن أكتب في الشئ الذي يعجبني ولا أتبع أي مدرسة
أنا أكتب في الاقتصاد لكي أنفع الشباب
هذا هو طريقي

5-ما هي النصيحة التي تقدمها لكل من يهوى الكتابة وهل الموهبة وحدها لا تكفي؟

نصيحتي التي أقدامها للمبتدئين في الكتابة كهواية أو ممارسة ؟!
عليهم بثلاث أشياء،
اولهم أن تكتب كل يوم ولا تنقطع عن الكتابة
ولا تتعجل النشر حتي تتمكن من تقدمك علي نفسك
ثانيا : عندما تقرر النشر أقبل النشر في المواقع الإلكترونية ولا تتعجل النشر في الورقية
كلامي هنا عكس الخطوة الأولى لماذا لأنك عندما التزمت بالخطوة الاولى أنك تمارس الكتابة يومين ولا تتعجل النشر هنا زادت مهاراتك الكتبية

فلا تتوقف عن الكتابة كي تتسلح بأدوات تمكنك من النشر في أي مكان

ثالثا: إذا التزمت بالحفاظ على مهاراتك في الكتابة سوف تجعل كل الجرائد هي التي
تطلبك للعمل معها

الهواية وحدها لا تكفي لا بد من الجمع بين الموهبة والتعليم فعلى من لديه الموهبة ينميها بالتعليم وعليه بالقراءة الجيدة وكتابة المقال لأنه يتكون من عدت مدارس وكل مدرسة ولها فروع وأصول وأساسيات الكتابة لها فن وعلي من يريد الكتابة عليه بترويض القلم وتعليم فن الكتابة بسلاسة ومهارة
وليس عيبا أن نبحث عن من يعلمنا
فهناك أماكن متخصصة لذلك ويوجد دورات ومبادرات لتعليم الشباب

6-حضرتك كتبت رسائل أسمها علمتني الحياة بماذا كنت تقصد من هذه الرسائل؟ وما هو السبب الرئيسي وراء هذا الاسم؟ وماذا تعلمت منها؟

رسائل علمتني الحياة كنت انشر ها في أحد الجرائد على شكل سلسلة مقالات
نشرت حوالي ٢٥ مقالا ثم تواصلت مع أحدي دور الناشر ارسلت لهم كتابي وخلال أسبوع تم الموافقة وكانت تجربة ممتازة ، علمتني الأيام كنت أحاول لفت أنتباه القارئ لأشياء تعلمتها من الحياة

هي لم تحمل تجاربي أنا ولكن بها تجارب ناس أخرون كتبتها لتتعلم منها أو تأخذ منها طريق تسير عليه
التجارب التي ذكرتها هي خلاصة مشوار وحياة قام بها بعض الاشخاص ام في الحياة العامة او علي السوشيال ميدي
وأحب ان أذكر لكم شيء مهم جدا
أنا لم اعمل بها 90٪ ولكني جمعتها
لتتعلمها أنت وتتعامل بها مع أهلك أو أصدقائك، كي تتواصل وتكمل مشوار حياتك بشكل أنيق
هذا الاسم لفت نظري جدا لانه يتكلم عن حياة منذ البداية كيف كنت تعيش حياتك
وماذا فعلت بك الايام وهل اكتسبت من تجاربك أشياء تفيدك في حياتك
الحياة ماهي إلا مدرسة بها دروس يجب أن نتعلمها

7-حضرتك مؤسس مبادرة مشروع كاتب
ما الذى عاد على سيادتكم من هذا المشروع؟ ولماذا فكرت في تأسيسه؟
وهل بالفعل كان في مصلحة الشباب؟

الهدف من هذه المبادرة اننا نأهل الشباب
وتعلمهم وحثهم علي الكتابة بشكل لائق ومميز ونقوم بمساعدتهم علي النشر والمسابقات ونأخذ بأيديهم وتوصلهم إلي الطريق الصحيح ونعرفهم علي بعض دور النشر

الهدف من هذا المشروع هو تطوير الكتابة بشكل صحيح وجيد وتزودهم بأدوات تفيدهم بالكتابة
وطبع كتب لهم سواء مستقل أو مجمع

ورفعهم إلي الاعلي دائما بعمل المسابقات
كل من فكر في هذا المشروع كان هدفه توصيل الشباب لسوق العمل
نحن بذلنا أقصي ما لدينا لكي نساعدهم علي نشر ما يكتبوه وتعاقدنا مع دور للنشر كثيرة سواء لنشر الكتاب أو لنشر مقالات علي المواقع الإلكترونية أو الورقية
نحن مازلنا في اول الطريق ولكننا نحاول أن يكون الكاتب مميزا في كتابته وأنه يصل إلي التميز والثابت في الكتابة
أميلين الله أن ننهي مسابقة هذه الايام بتفوق بعض الشباب المبتدئين

ولتحقيق حلمهم

والآن وصلنا الى فقرة اسئلة القراء 

ألآ وقد وردت إلينا بعض الاسئلة من بعض القراء ومنهم هذه الرسالة
سؤالى
من هو أكثر شخص تثق به في حياتك الشخصية والعملية ؟ ولماذا ترى أن جدير بالثقة ؟
صاحبة هذا السؤال رفضت ذكر اسمها

أكثر شخص أثق به في حياتي هي والدتي
ليس في حياتي العملية احد أثق به لا أعترف بهذه الثقة في العمل
.
انا متقلب المزاج في الثقة خاصة في العمل
إذا وجدت شخص يعمل جيدا من الممكن ان اثق به ولكن الشغل اولا

السوال الثاني وصل من (ر/ن/ال

٢ . كيف يكون النجاح في الحياة من وجهة نظرك ؟

كيف اكون ناجح في حياتي من وجهة نظري بسيطة جدا انا لا أضع معاير معينة للنجاح ولكن انا أري النجاح شئ والنجاح في الحياة شئ أخر بمعني ناجح في مشروع او شيء معين فانت تري نفسك فيه قد وصلت حتي لو ل90٪
فأنت بذلك تكون قد حققت النجاح
.
فكرة النجاح هي الرضا هل انت راضي علي ما فعلت ام لأ
إذا كنت راضي علي ما فعلته حتي لو حاجه بسيطه فأنت مبسوط
أم إذا لم تكن راضي فلن تشعر بالنجاح
وهنا لا أقدر علي مساعدتك

السؤال الثاني ورد من الكاتبة إ/س/م
وهذا ليس بسؤال فقط بل شكرا أيضا

اولاً بصفتي مسؤلة العلاقات العامة لدى مبادرة مشروع كاتب وايضًا من فريق اعضاء التقييم وكاتبة ومحررة صحفية لدى إحدى الجرائد  وكان الفضل لله اولاً ثم أستاذ عبدالمنعم خليل “الحوفي” اوجه له كل الشكر والإحترام والإمتنان لكونه أعطاني هذا الكم من الثقة تالله انه خير السند لجميع من حوله وخير عون واخيرًا أسأل الله ان يرزقة تقدم باهر في اعماله القادمة وفـ كل من يخص شأن مبادرة مشروع كاتب وشكر أخير عن فم متابعينه وما قدمه لهم من تأهيل مثل دورات تدريبيه لتطوير الذات وما قدمه من عمل لهم كمثل عمل مديا الأدب وغيرها من الدور الذي تعامل معها
اوجه له سؤالي بعد كل هذا الذي حققته ياحوفي وشاهده متابعين مبادرة مشروع كاتب ما الذي تتمنى ان تضيفه لهم مؤخرًا

في الحقيقة نحن لم نفعل شئ سوي المسابقات والنشر
عملنا في المبادرة لم يظهر حتي الآن ولكن
في الايام القادمة سوف نحصد ما زرعنه
وهو ان شاء الله اول محصول للمبادرة
وهي جريدة ورقية
ونأمل أن تكون مؤسسة

وقد ورد أيضا من أحد القراء خ/م
كيفيه اجتياز اى انترفيوا ؟
كيف  اكتشف موهبتى واطورها ؟
كيف  احقق ذاتى واوصل لمكانه مرموقة فى المجتمع سواء بدراستى او خارج الدراسة ؟
واخيرا احب اقول ان المقالات اللى استاذ عبد المنعم بيكتبها بتعلم وتطور من شباب كتير وهو مثال للشاب القيادى الموهوب ، واتمنى قريب المقال يتطور ويبقى شرح اونلاين صوت وفيديو زى كتير من المحترفين .

كيف تكتشفي موهبتك بالاستمرارية
أن تستمري في الكتابة وتنمي وتطوري منها ومهم حدث لا تتوقفي عن الكتابة كلما كتبتي أكثر أصبحتي محترفة
شاركي الاهل والاصدقاء في اتخاذ أرائهم

تحقيقي ذاتك بنفسك ليس لاحد يد في ذلك التحقيق أنت من يساعد نفسه علي ذالك حاولي الصعود والصمود لا تيأسي إذا وقعتي من أعلي الدرجات
عليكي بالصعود مرة أخرى

وسؤالا اخر ورد من دكتور ياسمين

ما هي أهمية الاكادمية؟ وماهي الفايدة من إنشائها؟ وإلي اي شئ سوف تصل هذه الأكادمية في التدريب؟
وإلي أي فئة من الشباب؟
وماهي الكورسات التي تقدمها للشباب في سوق العمل وهل هي مجرد قرسات وشهادات فقط اما هناك ما يجعلهم مؤهلين لسوق العمل؟
وهل ممكن نسخ كتاب آخر؟

ما اهمية اكاديمي اون لاين احنا واخدين حق الامتياز بتاعها في مصر او حق إدارتها في مصر احنا حابين نشتغل عليها فعلا ونحاول نخرج منها فايدة فعلا للشباب مش الهدف المادي اطلاقا .. حابين فعلا اننا نوفر تدريب عملي للشباب من خلال تأهيلهم لسوق العمل .. احنا وضعنا كذا برنامج كان تجارب جيدة جدا الفترة اللي فاتت وعندنا تجارب وكورسات محضرنها للفترة اللي فاتت ..
حكاية الفايدة للشباب او لأ احنا بنحاول نوفر الجزئين التطوير النظري بديك فكرة عن الموضوع بشكل نظري او العملي اللي بحاول اشجعك توصل لده ومكان تدرب فيه اي كان المجال اللي بتكلم عنه انت تطور وكمان عندنا كذا برنامج يتم الإعلان عنه الفترة الجاية وبرامج متكونه او الأساس منها انك تجعل الشاب فعلا يحس انه موهوب في سوق العمل ازاي نعمل معاه مقابلة ازاي تروح تعمل استراتيجيات لنفسك انك تدور علي شغل او مكان تشتغل فيه او تضرب فيه انت لو طالب في كلية تجارة ايه الاماكن المتاحه ليك تدرب فيها او تسعي فعلا وتدور انك تدرب ازاي تعرف تجتاز مقابلات العمل في مجال التدريب ازاي تعرف تنمي مهاراتك وتنمي نفسك وتاخد كورسات حتي لو اون لاين ازاي تثقل ال ” cv” بتاعك ازاي توجد للشخص اللي قدامك في مقابلة العمل انك فعلا شخص جدير انك فعلا تقدر تمسك المكان ده او تدخل المكان ده كموظف كل ده مبيجيش من الكورسات اللي انا بلقنك لا انت لازم تاخد التجربه لنفسك ولازم تاخد كل حاجه لنفسك وتعيش الجو مش محاكاه لازم تعيش الأمر الواقع فعلا ابسط حاجه احنا قريب هنعمل برنامج كامل هنمشي معاك خطوة بخطوة انك فعلا بتدور علي شغل ومكان تدرب فيه لحد متكون متعين في وظيفه رسمية من خلال موهبتك انت ومهاراتك وكورسات والحاجات اللي بتقدر تعملها

فكرة الشهادات والكورسات الحاجات دي كلها احنا بنشوفها حاجه بسيطه جدا انت بتاخد الكورس كامل وبعد كده تاخد الشهادة بتاعته لو حابب تحطها في الc.v او بجدية الكورس ذات نفسه يكون معاك الشهادة للأسف ده المجتمع المصري احنا نجعلك مأهل لسوق العمل احنا بنمشي معاك خطوة بخطوة ازاي تعرف تعمل استراتيجية خاصه بيك بنفسك ازاي تعرف تعمل سيرة ذاتيه بنفسك مش محتاج حد يساعدك ازاي تروح تعمل مقابلة عمل ازاي تعرف تجمع فيه مجموعه المعلومات عن المكان ازاي تعمل معامله عمل جيدة وبعد منتهت ومتابعه المكان نزل اعلانات او لا ازاي تدخل تسال في المكان من غير أي شك او اي صفه ف احنا نعيش معاك خطوة بخطوة وطريقة بطريقه عشان فعلا انت خدت مادة علمية مش نظريه الفرق ان عاوزينك تطبقها لازم تطبق الكورس عملي ومبتخدش الشهادة الا فعلا طبقته عملي وحسينا انك اخدته واستفدت منه وذاد ثقلك كمان

وقد وصلت إلينا كلمة شكر إلي الاستاذ عبدالمنعم الحوفي
من الاستاذ م ص ا 

الأستاذ عبد المنعم خليل الحوفي مثال مشرف للشباب لأنه بجد من الشخصيات المحترمه جدا جدا والناجحه جدا في مجالها لو حد من الشباب احتاجه في أي شئ مش بيتأخر ولا بيتترد لحظه انه يساعده انا بجد سعيد جدا جدا اني اتعرفت عليه وبتمنى له مزيد من النجاح والتوفيق

وبعد أن استمتعنا بهذه الرحلة القصيرة في حياة ضيفا أحب أن
أوجه شكري إليكم علي هذه اللحظات الجميلة ، كما أتمني أن تكون قد قضيتم وقتا سعيدا معنا
أعزائي القراء الكرام من شاء أن يوجه أي أسئلة إلي ضيفا الكريم يرجى إرسال الأسئلة على موقع جريدة بوابة الأخبار
نستودعكم الله وحفظه علي أمل أن نلقاكم على خير ا إن شاء الله

قد يعجبك ايضا