الرئيسية / تعليم وجامعات / مكتب للتأهيل والتوظيف بهندسة بترول السويس لتدريب خريجي مصر والعالم
All-focus

مكتب للتأهيل والتوظيف بهندسة بترول السويس لتدريب خريجي مصر والعالم

كتب: محمد ثروت
بدأ أوائل خريجي دفعات 2016-و2017-و2018 بكلية هندسة البترول والتعدين بجامعة السويس تحديث بياناتهم وتقوم الكلية بالتنسيق مع الشركات والمصانع الكبرى استعدادا لتسلمهم الأعمال بها

أكد الدكتور علي حسن محفوظ عميد كلية هندسة البترول والتعدين بجامعة السويس توافد العديد من الشركات للتعاون مع مكتب التدريب بالكلية انتقاء المهندسين الخريجين بما يتناسب مع طبيعة العمل وإبداء رغبتهم في دورات تدريبية في مجالات الحفر والإنتاج والخزانات للمهندسين العاملين بالشركات بهدف تطوير أدائهم .

وأضاف العميد فى تصريحات صحفية له اليوم ، أنه تم إنشاء مكتب التأهيل والتوظيف داخل الكلية برعاية الدكتور السيد الشرقاوي رئيس جامعة السويس بهدف مساعدة الطلاب في الحصول علي وظيفة مناسبة والمساعدة والتسهيل للشركات في حسن اختيار الخريجين المناسبين للأعمال في انتقاء المهندسين الخريجين بما يتناسب مع طبيعة العمل التي توكل إليهم وتقليل الضغط علي الدولة في التوظيف والحد من البطالة والحصول من الشركات علي مؤشر الأداء للملتحقين بالعمل لتحسين وتطوير الأداء من خلال العملية التعليمية بالكلية لأنها في طريقها للحصول علي الجودة الدولية للتعليم من هيئة الاعتماد للهندسة والتكنولوجيا .

وأوضح أنهم لديهم رؤية علي أن يكون هذا المكتب قاعدة لتدريب الطلاب والخريجين في مصر والعالم من خلال أجهزة “المحاكاة ” وتدريبهم ميدانيا وعمليا بالشركات التي تعمل في هذا المجال الحفر والإنتاج وتكرير البترول ومصانع الحديد والصلب والمناجم

وأضاف الدكتور محفوظ أن احدي الشركات طلبت من الكلية العشر خريجين أوائل دفعات 2016-2017-2018 من الحاصلين علي تقدير عام امتياز وجيد جدا وتبين أن الأوائل الحاصلين علي تقديرات عليا حوالي 25 طالبا فوافقت علي 75 طالبا أوائل الدفعات الثلاثة بالشركات الكبرى وقام رئيس مجلس إدارة الشركة بتوجيه الباقين للشركات الأخرى وتوجيه أكثر من 30 طالبا آخرين في برنامج استكشاف البترول وهو برنامج غير تقليدي وأكثر من 25 آخرين بشركات أخري .

وأوضح أن مجلس الكلية يضم أساتذة الجامعات والخبراء ورؤساء مجلس إدارات لشركات كبري لإثراء العملية التعليمية وتأهيل الخريجين لسوق العمل والنهوض بالاقتصاد القومي ومنافسة الدول العالمية مشيرا إلي أن الكلية تعد أقدم كلية بترول في الشرق الأوسط وتحتل المركز الثاني بعد جامعة الملك فهد للبترول في السعودية والذي يميز الكلية أن معظم أعضاء هيئة التدريس والباحثين والمهندسين العاملين في مجال البترول في منطقة الخليج والشرق الأوسط من أبناء الكلية كما توجد كوكبة من أعضاء هيئة التدريس المتخصصين في مجالات البترول والتعدين والمناجم والفلزات.

شاهد أيضاً

التعليم العالي تغلق كيانًا وهميًّا بالجيزة

في إطار جهود وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لمواجهة الكيانات الوهمية، تلقى خالد عبدالغفار وزير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *