نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

مفيش بايدن ولا ترامب فى أمريكا

103

مفيش بايدن ولا ترامب فى أمريك
كتبت : نهى حمزه
سياسة أمريكا مع بايدن أو ترامب أو الجن القادم بعدهم من اومؤم الإرهاب … كلهم مضروبين فى واحد ومفيش حاجه إسمها رئيس فيه سياسه وخطط ومصالح شيطانيه يأتى من يأتى لا يهم
كلنا نعرف أن من يسكن أمريكا شتات الأرض ( المطرود والمنبوذ والخاين والعاطل والباطل واللاجئ والحرامى والمجرم ) يذهبون الى مجتمع ليذوبوا فيه مع ذوبان المبادئ حيث تتساوى العمليات الارهابيه مع حقوق الإنسان وكله ماشى ويوظف حسب الطلب ,,, المهم يا ساده وكما تعلمون أن بلد العم سام يطلق عليها الحلم الأمريكى وزادونا من الشعر الأخرق بيتا وصنعوا للحرية تمثال … هكذا خلدوا حريتهم !
شعب لم تربطه بالأرض الأمريكيه غير المنفعه وهكذا قامت سياستهم ووضعت خططهم … فلا تقل ترامب ولا بايدن بل هى المصالح الأمريكيه والطمع الأمريكى …
سنجد مثلا أن أمريكا زودت السعوديه بطائرات F15 , والكويت بالمقاتله F18 سوبر هورنيت حاجه كده آخر صيحه … ووافقت للإمارات .. بعد التطبيع طبعا … على F35
أما قطر فوافقت لها على F15
وتركيا وقعت لها على F16 ……. ولم توافق لـ مصر عليها وهنا تنط لماذا ؟ وسط السطور تحتاج لإجابه … إيه الحكايه .. الحكايه والروايه أن كل هؤلاء الذين نالوا الرضى وتمت الموافقه لهم على هذه الصفقات لا خوف منهم على أمن إسرائيل وباللهجه اللبنانيه ممسوكين .. وبالفصحى تحت السيطره ولن يدخلوا حربا ضد إسرائيل وغالبا سيستخدمونها فى حروب بينيه عربيه عبثيه تفتعلها أمريكا … وقد ينتهى الأمر بتلك الصفقات أن يكسوها الصدأ فى مخازنهم ودمتم
أما بالنسبه لتركيا فعادى جدا تركيا تاريخ من الصداقه والتعاون والعشق الحرام مع إسرائيل .. ومعلوم أن تركيا كانت أول دوله تعترف باسرائيل كدوله وكله فى سجل الأمم المتحده ,, والتحالف الإستراتيجى بينهم معروف ومعلن وحتى الصفقه هى من الناتو وللناتو ,,, أمريكا تستخدم الأداه التركيه وتؤتمر بأوامر أمريكا … ومن هنا نقول أن القلق والاعتبار والخوف هو الجيش المصرى وكل ما عداه تفاصيل .. الجيش المصرى وحده فى الاستراتيجيات الأمريكيه هو من يمتلك قدرة شن حرب على إسرائيل , يبقى لازم تمنع عنه الصفقات .
ثق فى بلدك وقيادتك وجيشك …. جيش المواجههالحقيقيه لا شعارات ولا عنتريات نحن مصر وجيش مصر , نحن المؤثرون نزلزل الأرض بأقدام جيشنا … حفظ الله مصر وجيش مصر وقيادة مصر … وشعب مصر الذى أنجب الأسود .
وأبو الهول الأمين رع الشمس حارس لتاريخ الوطن فى صمته يحكى حكاية وطن بدأت مع بداية الخلق لن تنتهى .. حكاية الخلود .

قد يعجبك ايضا