نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

معنى كلمة “اعرف ذاتك أو اعرف نفسك”

18

الأديبه والشاعره د – نهى حمزه

كم تمر علينا هذه الجمله مقرؤه أو مسموعه دون أن نتوقف على حقيقتها .. وكا يقولون تمر عند البعض مرور الكرام وهم كرام فى مرور الكثير من المعانى دون محاولة الوقوف عندها حتى لو صامتين نمنح العقل لحظات قصيره غير كسيره للتفكير .. قطعا ستكون النتائج مختلفه عن هؤلاء الكرام الذين يمررون كل شئ دون تفكير.
السلام لا يحتاج إلى استرداد إنما يحتاج إلى خلق، يجب الشعور بالسلام لأنه مقيم بك …
مفهوم السلام الداخلي أو كما يسمّى بالسلام الشخصي تلك الحالة الذهنية حينما يدرك الفرد ذاته ويدرك معنى كلمة “اعرف ذاتك أو اعرف نفسك” فإنّ معرفة الإنسان لذاته تغنيه عن العالم الخارجي وتمدّه بالقوة الكافية لمواجهة جميع التحدّيات التي من الممكن أن تواجهه، فهي حالة اطمئنان وراحة وسكينة من الداخل لا يمكننا أبدًا أن نحصل على السلام في العالم الخارجي حتى نتصالح مع أنفسنا .
وطبيعى أن السلام يحتاج الى الصبر والهدوء
الحفاظ على بساطة الأمور، من خلال التعامل مع أمور الحياة هو طريق ممتد للسلام لندع السلام يسكننا أولا ونحياه مع أنفسنا بأن نفتح مسام التنفس ونعيش مع الطبيعه بكل مكوناتها حتى الحيوانات ( التى هى جزء من الطبيعه ) علينا التعامل معها بكل الهدوء والرفق ونتبادل معها السلام
السلام ليست مجرد حروف أو صيغ تقال أو تكتب حتى لو بلغ ما يفرد لها مجلدات .. السلام هذه الكلمه الخفيفه على اللسان الثقيله فى ميزان المعانى سمى الله تعالى بها نفسه .. رفعت الأقلام وجفت الصحف وتعطلت لغة الكلام
وسلام …

قد يعجبك ايضا