نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

مصر تستعد لإعادة إعمار شبكة الكهرباء الليبية

21

مصر تستعد لإعادة إعمار شبكة الكهرباء الليبية

السيد بكري

الإثنين 03/مايو/2021 – م

أكد الدكتور محمد شاكروزير الكهرباء، أن مصر تشارك بفاعلية في جميع مشروعات الربط الكهربائي الإقليمية، حيث ترتبط مصر كهربائيًا مع دول الجوار شرقًا (مع الأردن) ويتم حاليًا إعداد دراسات لزيادة قدرة الربط الحالية، والربط وغربًا (مع ليبيا).

وفي ذات السياق، أستعدت الشركات المصرية للمشاركة في مشروعات اعادة الاعمار وتأهيل الشبكة الكهربائية الليبية، ومن المقرر سفر وفد مصرى رفيع من هذه الشركات إلى العاصمة طرابلس لبحث المشروعات التى يمكن ان تساهم بها تفعيلا للأتفاقيات التى تم توقيعها بين البلدين خلال زيارة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء إلى ليبيا.

و ان خبراء قطاع الكهرباء طالبوا بضرورة تفعيل عمل الشركات المشتركة التى تم اقامتها بين البلدين للعمل في مشروعات الكهرباء خاصة الشركة الأفريقية التى تمتلك ليبيا 51 % من أسهمها ومصر 49 % ولم يتم تعين مدير مصرى للشركة منذ نحو 10 سنوات بعد ان كانت هى الشركة الاولى في مشروعات الكهرباء في ليبيا قبل الثورة وتشارك بها عدد من الشركات المصرية العاملة في الإنشاءات وتصنيع المهمات الكهربائية إلى جانب القابضة للكهرباء،كما طالب الخبراء بضرورة الاستعانة بخبرات قيادات الشركات التى كانت تعمل في ليبيا وتم تغيرهم بقيادات اخرى نظرا لخبرات هؤلاء وما تربطهم من علاقات قوية بالقيادات الليبية في مجال الكهرباء وعلى راسهم المهندس السيد الشحات الرئيس الاسبق للشركة العامة للمشروعات الكهربائية ايلجكت والمهندس كمال قريطم رئيس شركة السد العالى السابق هايدليكو والمهندس سامى يونان منسق العلاقات بين الشركات المصرية والليبية إلى جانب اتاحة الفرصة لزيادة العمالة المصرية للسفر إلى ليبيا للمشاركة في مشروعات اعادة الاعمار فور إصدار التصاريح الأمنية للمساعدة في اعادة الاعمار واصلاح الخطوط وتقديم كافة المساعدة لسرعة تأهيل الشبكة الليبية لتلبية متطلبات المواطنين وتوفير متطلبات مرحلة ما بعد الاستقرار.

وأكد الخبراء أن مصر تتبادل الطاقة الكهربائية مع الدولة الليبية منذ قرابة 22 عاما، حين تم تدشين خط الربط الكهربائى بين البلدين الصديقين خلال عام 1998، ويبلغ مقدار الجهد العامل على هذا الخط 220 كيلوفولت، والذي ينقل حاليا 150 ميجاوات من الكهرباء إليهم.

وجدير بالذكر، كان قد عقد الدكتور محمد شاكر عدد من الاجتماعات مع الشركات المصنعة والمنفذة للمشروعات لبحث مساهماتها في اعادة الاعمار للشبكة الليبية من القطاعين العام والخاص.

حيث اكدت هذه الشركات استعدادها للعودة وتلبية متطلبات الجانب الليبى فورا، خاصة وان مصر تمتلك قاعدة صناعية عملاقة للمهمات الكهربائية لا تتوافر في أي دولة بالمنطقة ويمكنها توفير احتياجات شبكة نقل الكهرباء بالكامل وشبكات التوزيع وهناك عدد من الشركات المشتركة التى تم اقامتها بين البلدين قبل 2010 منها الشركة الأفريقية والتى كانت أهم الشركات العاملة في مجال شبكات نقل وتوزيع الكهرباء في ليبيا وكذلك مشاركة شركة بجسكو في أعمال اقامة محطات التوليد العملاقة وتشغيلها وتدريب واعداد العمالة لادارتها.

كما عقد الوزير اجتماعا مع قيادات شركة نقل الكهرباء برئاسة المهندسه صباح مشالى رئيس الشركة لبحث موقف الربط الكهربائى بين البلدين وامكانية رفع قدرات الكهرباء المصدرة إلى ليبيا حاليا حيث يتم تزويد الاراضى الليبية بجزء من احتياجاتها العاجلة من الكهرباء.

واكد نجاح مصر في اعادة بناء شبكتها الكهربائية وزيادة قدراتها بما ينعكس على الاشقاء في الدول المجاورة حيث يمكن للشبكة المصرية المساهمة في تلبية الاحتياجات العاجلة للدول المجاورة من فائض القدرات المتاحة بها لتحقيق التشغيل الاقتصادى للشبكة وزيادة التعاون العربى بما يحقق متطلبات اقامة سوق عربية موحدة للطاقة لتحقيق مصالح الشعوب مؤكدا حرص مصر على دعم نشاط الشركات المشتركة التى تم اقامتها باستثمارات مصرية ليبية لتنفيذ المشروعات وادارتها للمشروعات.

قد يعجبك ايضا