نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

لله وللوطن

34

بقلم/صبرى عبد الشافى

« الاطاحه بالمال السياسى »

مما لا شك فيه ان الانتخابات التى تجرى منذ فتره لاختيار اعضاء جدد لمجلس النواب جاءت بمفاجاه كببره لم تكن متوقعه حيث تراجع المال السياسى هذه المره امام رغبة الناخبين فى غالبية انحاء مصر فى التخلص من هذه المصيبه التى ابتلينا بها فى عهد الحزب الوطنى الهالك والتى لازالت قائمه حتى الان حيث تمكن الكثيرين من المرشحين الذين لا يملكون المال او الذين يملكون ولم يستغلوه فى رشوة الناخبين من الفوز ودخول البرلمان وهذه نقطة تحول رائعه فى تاريخ الانتخابات المصريه حيث برهنت على رغبة الشارع المصرى فى ان يمثله نائب لم يشترى صوته وانما جاء باراده شعبيه خالصه بعيدا عن قبض المعلوم بحيث يكون للناخب القدره بعد ذلك على محاسبة النائب دون خجل او حرج منه لان الناخب هو الذى جاء به وليس ماله هو الذى منحه العضويه لذا فان مصر بهذا التحول مقبله على فتح صفحه جديده لمن يرغب فى الترشح للمجلس بعد ذلك سواء للشورى او النواب او حتى المجالس المحليه مفادها ان المال ان يكون سبب فى العضويه وهو ما سيضعه اى مرشح نصب عينيه فى المستقبل حتى نتخلص من هذه الظاهره السلبيه التى ادت الى تراجع فى قوة البرلمان بسبب دخول البعض ممن لا يستحقون ~ صحيح هناك نواب انفقوا ودخلوا المجلس السابق لكنهم ادوا دورهم لكنهم قله قليله جدا بينما ظن الباقون ان مالهم سيحتفظ لهم بالمقعد مهما كانت الاحوال لكن جاءت الرياح بما لا تشتهى السفن فشاهدنا جميعا كيف ان المواطن المصرى المحترم ترفع عن مد يده للرشوه الانتخابيه وفضل ان يكون عنصر فاعل وناجح فى المجتمع واختار من اقتنع به فتحيه وتقدير لكل من ساهم بقوه فى المساعده فى محو ظاهرة الرشاوى الانتخابيه لتصبح مصر واحه لبرلمان يجئ باراده شعببه خالصه

قد يعجبك ايضا