نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

لاتكن كالشمعه

58

لاتكن كالشمعه

بقلم:أمل جمال

الحياه كما نعلم مفعمة بالأحداث والمواقف ومشحونه بالصراعات لتحقيق الغايات التي تسكن ذاتنا إن أجدنا قيادة ذاتنا والأحداث والظروف التي نمر بها بشكل سليم سيترتب علي ذلك سعاده عميقه وراحة بال سنحسد عليها. كم هو جميل الإيثار ومحبة الناس والإنسانيه التي تسكننا ونسكنها ولكن انا أقول لا. لا. لن أكون كالشمعه وأحرق نفسي وأجلد ذاتي ليكون الآخرون هانئين. جميل أن تكون محبا للآخرين ومتعاطفا معهم وتشعر بهم ليشعروا بك. لكن يجب أن يكون هناك توافق بين واجباتي مع غيري وواجباتي مع ذاتي . يمكن للإنسان أن يعمل بحب وذلك إرضاء لله ولذاته وإن كانت النتيجة غير مرضيه للآخرين لأنه عمل بجد وإخلاص وحفظ ماينبغي أن يحفظ فأعطي وحصل على أجر دنيوي وهو المال وأجر من الله وهو الثواب لأنه عمل بوفاء ولكن أن يحترق لأجل حبيب أو مال فقده أو ظلم وقع عليه أو حق إنتزع منه فإنه ذلك منتهي ظلم الإنسان لنفسه فحياتنا غاليه بشكل لايمكن أن نتصور إهدارها في سبيل ماهو أرخص منها وإن لم يكن ماتقدم حياتك لأجله أغلي منها فلا تبخس ذاتك وحياتها حقها إنك تملك أغلي مافي الوجود فلا تفرط فيه

قد يعجبك ايضا