نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

كوادر وكفاءات نادرة بالشركة العامة للبترول يجب ان تظهر للنور

42

*كوادر وكفاءات نادرة بالشركة العامة للبترول يجب ان تظهر للنور*

 

*كتب… /رفعت غزاله*

وجب علينا كأبناء وطن مخلصين أن نظهر ما لم يظهر وان نلقي الضوء علي من قدموا لشركتهم الكثير في ظل تفانيهم في العمل والبعد عن الشو الأعلامي

نتحدث اليوم عن شخصيه من الشخصيات المخلصة والمميزة بالشركه العامه للبترول وهو المهندس أحمد الجداوي والذي يعمل مدير عام اصلاح الابار بالشركة العامةللبترول منذ سبع سنوات وله خبرات كثيره ومتعددة في مجال اصلاح الابار والعمليات البترولية لمدة تتجاوز 34 عام منها 23 عام بحقول الشركة المختلفة

تدرج خلالها حتي مدير عام مساعد للحقول المركزية والجنوبية بمنطقة الصحراء الشرقية ومدير عام مساعد عمليات الابار البرية والبحرية بذات الحقول و 11 عام بالمركز الرئيسي بالقاهرة عمل خلالها مدير عام مساعد عمليات اصلاح الابار لمدة 4 سنوات ومدير عام عمليات اصلاح الابار لمدة 7 سنوات

حاصل علي دورات عدة في مجال العمليات البترولية المختلفة وايضا

حاصل علي دورة عليا في تنمية الادارة التنفيذية للقيادات العليا

ومن ضمن انجازتة صاحب فكرة ومتابعة تنفيذ انشاء نظام طفلة متكامل داخل حقول الشركة العامة يعمل هذا النظام مع اجهزة اصلاح الابار بدلا من شراءة من الخارج بالعملة الصعبة مما وفر علي الشركة اكثر من 25 مليون جنية مصري

وذلك في اطار تعظيم اصول الشركة

والاستغلال الامثل لكل موارد الشركة المتاحة من اجل ترشيد الانفاق

ذو فكر جيد متمثلا ذلك في حرصة الشديد علي تنفيذ خطة اصلاح وصيانة الابار علي الوجه الاكمل باستخدام الاجهزة المملوكة للشركة في اطار تعظيم حصيلة الانتاج

ان الجداوي من الكفاءات المميزة بالشركة العامة للبترول تحت قيادة السيد / المهندس نبيل عبد الصادق

ومع خبراتة الطويلة بالشركة في مجال اصلاح الابار دائما مايقدم اطروحات خارج الصندوق للتغلب

علي المشاكل التى تحدث فى الابار

في اطار تعظيم وزيادة معدلات الانتاج حتي اطلق علية شباب المهندسين رجل المهام الصعبة

.

 

هناك العديد من الموظفين الذين وضعوا بصمات مضيئة، ودائما ما تظل أسماءهم راسخة وصامدة بفضل إسهاماتهم والاستبسال فى تقديم أفضل مستوى فنى لديهم،

 

يُعتبَر القادة الفاعلون عنصرًا جوهريًا تحتاجه كلّ شركة تسعى للنجاح. إذ يسعهم تقديم الدعم المناسب لبناء فريق قويّ في مكان العمل، بالإضافة إلى حرصهم على أن يتمّ تنفيذ المشاريع والمبادرات ومختلف الأعمال الأخرى على أكمل وجه. فالقادة الفاعلون الذين يمتلكون مهارات القيادة، يسهمون في رفع إنتاجية الموظفين ورفع ولائهم للشركة.

فهم يدعمون بيئة العمل الإيجابية ويسهمون في التغلّب على العوائق بالتعاون مع فريق العمل. ليس هذا وحسب فالقيادة الناجحة مُعدية أيضًا، تدفع الموظفين وتلهمهم للتحلي بالمهارات القيادية وتطبيقها في عملهم.

و المهندس أحمد الجداوي خير مثال فهو يتحلي بكل الصفات التي تجعل منه أحد القيادات الناجحة حيث يتمتع بسيرة طيبة وحس وطني عالي وكفاءة عالية وتراكم خبرات جعلته يستحق أن يكون في مكان أفضل ليستكمل مسيرته.

ويتمتع ايضا بعلاقات طيبة مع كل من عمل معه ويتمتع بحب كبير من جميع الزملاء ، بالاضافة الى الحزم والحسم فى العمل والقيام بمهام عمله على اكمل وجه فى جميع المناصب التى شغلها

ودائما يهتم خلال عمله بوضع الخطط الطموحة ومتابعة تنفيذها بكفاءة عالية

وعندما نرى مثل هذه الشخصيات لابد أن نسلط عليها الضوء

ويستحق ان يكون في مكانه أفضل ليستكمل مسيرته

وكان لابد أن نكتب هذه الكلمات في شخص الرجل لكونه من الكوادر والكفاءات العاليه ذو الخبره فضلا عن حسه الوطني العالي والقاء الضوء علي هذة الكفاءات واجب علينا لكي يستفيد منها قطاع البترول ويعلم معالي وزير البترول بهذه الكوادر التي تستحق الدعم وتستحق ان تكون في مكانه أفضل لكي تستفيد منها وزارة البترول

يجب أن تظهر للنور

قد يعجبك ايضا