نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

* كلمتين وقلب * موعد مع السعادة !

97

* كلمتين وقلب *
موعد مع السعادة !

بقلم : سماح المحمدى
نشعر يوميا بأعباء اجتماعية واقتصادية كلها تترجم لاعباء نفسية…..نجد أنفسنا أمام موجات من العصبية ….التى قد تترجم لعنف بالتعامل مع اقرب المحيطين بنا……لكننا نرجع ونهدأ ثم نكتشف أننا بعصبيتنا خسرنا الكثير والكثير…..منها قرارات تم اتخاذها بشكل غير مدروس…..وضعنا حدودا بيننا وبين من يحبوننا……بعدنا حتي عن أنفسنا ……وعن كل ما نحب من عادات تعودنا عليها… كانت تجعل يومنا مشرقا ومليئا بالبهجة……مثلا كل صباح اتعود أن أجري محادثة مع امي …..اسمع صوتها وحكاويها عن اخوتي …..اي عبارات وأحاديث منها …. اجعلها تشعر أنها ما زالت تحيا … واعطيها الامل والفرحة لسماع صوتي… واشاركها ما تحلم به…واسمع منها ما ترويه عمن شاهدته من المسلسلات الدرامية……كل هذا مقابل أن اسمع منها دعوة لي… تثلج صدري وتجعل من يومي به شعاع امل……
وارجع ليوم الجمعة …..واتذكر سماعنا فى الصباح الراديو وبرنامج ربات البيوت…. وما يحتويه من كلمات للاذاعية الفاضلة صفية المهندس…. ثم احداث مسلسل صغير وبرامج تهم المرأة والسرة ….
ثم يأتي ميعاد صلاة الجمعة….. ونسمع القرأن الكريم…ليشع النور كله فى بيوتنا… مع قليل من البخور…..كلها عادات جميلة جدا ……غابت عن بعضنا …..بسبب العصبية وانخراطنا بأحداث يومية…. سرقت احلي اللحظات منا ….
ويجري بنا قطار العمر!!!…..
ونكتشف أننا بعنا الحاضر مقابل مستقبلا لا نعلمه……لا منا عشنا الحاضر كما يجب واستمتعنا به…. ولا منا ضمنا المستقبل لانه بيد الله وحده….
إهدار لحظات السعاده ضياع للعمر……لانه يمر بحلوه ومره….. لكننا نخرج منه بذكريات تشعل طاقتنا لتكمل حياتنا ……تعود علي الابتسامة وارجع للأشياء التي تحبها……داوي جروحك بسعادة غيرك…….سمعت احدي القصص التي تتحدث عن مدرس احضر عددا من البلونات ووزعها علي الطلبة…. وطلب منهم أن ينفخوا بها ويربطوها…. ويكتب كل واحد منهم اسمه عليها …..وأخذها منهم وقام بأعادة ترتيبها بشكل عشوائي …ثم وزعها عليهم مرة اخري…. وطلب منهم خلال دقائق قليلة أن يقوموا باعادة ترتيبها باسماءهم مرة اخري…. وانتهي الوقت ولم يستطيعوا ذلك …..فقام بمنحهم وقتا اضافيا…. وطلب من كل واحد ان يبحث عن البلونة المكتوب عليها اسمه… ويسلمها له……وعندما انجزوا ذلك شعروا جميعا بالسعادة….. هنا قال لهم المدرس انكم قد شعرتم بالسعادة عندما اسعدتم غيركم……فلا تجعل لحظات السعادة تسرق منك ….. عش اللحظة…… اضحك وابكى….. لا تخزن مشاعرك ….. تخلص من السلبي منها……وانشر الإيجابي منها حولك…….عبير سعادتك …مفتاحه سعادة من حولك….لك موعدا مع السعادة…… واضحك عشان يومك يعدي ……قليل من الهدوء مع مزيد من الابتسامة ……ياله نطبطب علي بعض …..ونسمع حسين الجسمى… اه لقيت الطبطبة…. ببقي زي واحد جديد…..لنا موعدا مع السعادة ،،،

قد يعجبك ايضا