نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

كلمتين وقلب “الحب..نعمة”! بقلم : سماح المحمدى

49

سمعت امس اغنية من المطرب محمد قماح وتينا بعنوان “اول مرة”……حقيقي استمتعت بها جدا وتذكرت برنامج استار اكاديمي الشهير والمواهب الذي اكتشفها وعلي اثر تجربته الناجحة ظهرت برامج اخري تشابه مسابقات اختيار المواهب والسؤال هنا اين تلك المواهب ؟! …..
هذه البرامج تبني احلاما لدي الشباب بالنجومية ويظلون تحت فترة تدريب وبعد نجاحهم يختفون إما لعدم وجود شركات فنية تدعمهم أو برامج اخري تظهرهم وتعلن عنهم …….هنا أحسست بالراحة النفسية بعد سماعي لتلك الاغنية التي ارجعتني لفترة بعيدة وهي فترة المراهقة التي ..يعيشها ابني حاليا وكثير من الشباب …..حلم الحب والمشاعر المتضاربة بين أحلامهم أن يكون لديهم مستقبل وحلم الزواج وهو الترجمة الأولي للحب …..فكم من احلام سقطت علي عتبة المسؤوليات وايضا أمام باب مغلق مفتاحه ليس مع الشباب ولا مع اهاليهم لكنه مرهون بتواجد فرص عمل لهم ……انا كأم لن اتدخل فى مشاعر ابني أو ابنتي ولكنى اسعد بأنهم يعيشون المراحل الطبيعية لحياتهما ، فمن لم يعش فترة المراهقة يصاب بها في فترات اخري بعد أن يصبح لديه اسرة والتزامات !! .. . . دعنا نعيش مع اولادنا كل فترات حياتهم …..نغني معهم ونحلم بهم وترقص قلوبنا بابتسامتهم…….جميل ان تحب ولكن الاجمل ان تجد من يحبك …..هذه نصيحتي لأولادي ……الاحساس المرهف نعمه …..فقدها من لديهم قلوب جفت من سنوات الي أن تحولت إلي لصخور قلما ترجع مره اخري تربه خصبه مره اخري ينمو بها مشاعر الحب وهي مشاعر انسانيه بسيطه ……ولهذا عيش لحظاتك اليوم قبل أن تسرق منك غدا تحت عنوان …..مسئوليات تعيش بنا وليس لنا.

.

قد يعجبك ايضا