نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

كان لله ينمو : سفير يدخل قلب كل الشعوب العربية بقلم الكاتب والمحلل السياسي باسل الكاظمي

175

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

 

 

 

 

نحن اليوم كمحللين سياسيين ومراقبين حول الوضع في الوطن العربي أٌثبت المملكة العربية

السعودية إنها حريصةَ على مستقبل جميع الشعوب العربيةً وقد تجسد هذا في جعل الشخص

المناسبفي المكان المناسب

نموذج الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن (دمت بخير وبعز)

السفير الناجح هو الذي يوصل رسالته ويحقق اهدافها على اكمل وجه ويحسن تمثيل الدولة التي

يمثلها ويسعى الى توحيد الصفوف والنسيج الوطني والاجتماعي والثقافي

سعادة السفير الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود انموذج من الدبلوماسية والمهنية و الشجاعة

يبهرك بحديثه وخطابه وتصريحاته التي تجذبك اطروحاتها ويقنعك مضمونها انه رجل بليغ طليق

فصيح يغوص في العمق ويحلق في الأعلى ماهر في سرد الجمل ومتقن في بناء العبارات وبارع في

اسلوب كسب السامعين له فتجد نفسك انك امام رجل ماهر في القول وناجح في العمل انه شخص

متميز مثقف وسياسي حاضر بقوة في كل المجالات سعادة السفير “الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل

سعود ” من اصول عربية وبالتحديد ( المملكة العربية السعودية )و على كل دولة العالم يجب اختيار

سفير أمثال الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود جميع المؤشرات والمعطيات تشير ان يسعى إلى

تقارب وجهات النظر والعلاقات المشتركة بين البلدان العربية والإسلامية وجميع دول العالم بعيد عن

العنصرية والطائفية اليوم وباعتراف جميع الشعوب العربية أن سمو الأمير خالد بن فيصل والطب أن

ما حصل من التقارب بين الشعوب العربية من أهم العوامل وجود سفير تجتمع كل الصفات العربية

والمهنية والحكمة أثناء المهمة الموكل اليها وقيل الكاظمي إن المملكة اخذت عهداً على نفسها بأن تقف

بجانب جميع الدول الشقيقة حتى تتجاوز محناتها، مؤكدين إن العِراق في مقدمة هَذِهِ الدول، نحيي

خادم الحرمين الشريفين و ولي العهد على اختيار الشخص المناسب في المكان المناسب

الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود سفير المملكة العربية السعودية في الاردن

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا