نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

قطر إعطاء بدون مقابل

198

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قطر إعطاء بدون مٌقابل

بغداد : بقلم باسل الكاظمي : الكاتب والمحلل السياسي
أٌثبت ان دولة قطر العزيزة إنها حريصةَ على مستقبل العِراق وشعبهَ، وعودتهٌ إلى حضنهٌ العربي، قوياً شامخاً كما كان، وقد تجسد هذا المعنى عندما أٌعلنت دولة قطر و سمو الأمير تميم على إعادة العراق إلى حاضنة الدول العربية و الدعم الغير محدود لمشاريع تصب في إعادة إعمار العراق، الذي دمرتهٌ الحروب والعمليات الإرهابية والفتنة الطائفية و رغم ذلك كانت دولة قطر وسمو الامير حريصين طيلة هذه السنوات على مستقبل العِراق، ووحدتهٌ وسلامة شعبهٌ، مؤكدة على الدوام إن ما يربطها بالعِراق ليس مجرد الجوار والمصالح المشتركة، وإنما اواصر الأخوة والدم والتاريخ والمصير الواحد وهو المضمون الذي أكد عليه سمو الأمير تميم يجب ان يعود العراق إلى حاضنة الدول العربية وتقديم الدعم والاسناد للعراق و الشعب العراقي و هذا سوف يسجل في التاريخ الى دولة قطر العزيزة و الى سمو الأمير اليوم الشعب العراقي يعبر عن الارتياح البالغ لتطور العلاقات بين بلدينا الشقيقين الجارين، وهو ثمرة الجهود والنوايا الطيبة المشتركة التي تعبر عن توجهنا وسياستنا والتي لمسناها في نفس الوقت من أشقائنا في الدوحة وأضاف الكاظمي ان سمو الأمير تميم حريص على تثبيت الأواصر بأختيارهم الشخص المناسب في المكان المناسب القائم بأعمال السفارة القطرية في بغداد سعادة السيد حسين علي الفضالة وتجسدت العلاقات بين دولة قطر والعِراق عندما أكد سمو الأمير تميم في جميع التصريحات على دعم دولة قطر لوحدة الِعراق وأمنهِ واستقراره، واهمية تمسكٌ جميع الأطراف في القانون والدستور العراقي لما في ذلك من خير العِراق وشعبهَ ويرى الكاظمي إن العلاقات بين قطر والعراق أخذة في التطور والنضج يوماً بعد أخر ، وإن الأيام والشهور المقبلة كفيلة بالكشف عن حقيقة صلابة هذه العلاقات وقوتِها وأكد الكاظمي ان على كل دولة تحاول إثبات حسن النوايا مع العِراق يجب اختيار سفير او القائم بأعمال أمثال حسين علي الفضالة القائم بأعمال السفارة دولة قطر العزيزة أن يسعى إلى تقارب وجهات النظر والعلاقات المشتركة بين البلدين بعيد عن العنصرية والطائفية اليوم جميع المؤشرات والمعطيات تشير واعتراف من الشارع العراقي والطبقة السياسية أن ما حصل من التقارب بين بغداد و الدوحة من أهم العوامل وجود القائم بأعمال تجتمع كل الصفات العربية والمهنية والحكمة أثناء المهمة الموكل اليها وقيل الكاظمي إن دولة قطر اخذت عهداً على نفسها بأن تقف بجانب جميع الدول الشقيقة حتى تتجاوز محناتها، مؤكدين إن العِراق في مقدمة هَذِهِ الدول، نحيي دولة قطر شعبن و سمو الأمير اليوم العراق في أحوج الضروف إلى إعادة العلاقات العراق مع قطر العزيزة

“باسل الكاظمي”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا