نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

“حدوته مصرية” : د.نهاد سنان استشارى العلاقات الزوجية والادمان

532

بقلم : محمود  حسن

_     منذ  اٌن شرعت  فى كتابة اٌولى سلسة    مقالات   “حدوتة   مصرية” لتسليط  الضوء  على  بعض النماذج المشرقة  التى  تقدم خدمات  جليلة للبلاد ليكونون  قدوة حسنة  للشباب من الجنسين تمنحهم  طاقة ايجابية ولم  اٌتخيل  اٌن  مقالى الاُول يحظى بهذا الاهتمام  الكبير حيث لم تنقطع الاتصالات  حتى كتابة  هذه السطور من نماذج  ناجحة  فى كل المجالات “وحدوتة   اليوم”     من     محافظة القاهرة  اٍحدى  عظيمات  مصر  فى مجال  الطب   النفسى    واٍستشارى العلاقات       الزوجية       والاُسرية ومعالجة      الادمان .

 

_   الدكتورة الاستشارية  نهاد  سنان تؤكد  سيرتها الذاتية  اٌنها تجمع بين “العلم  الاُكاديمى”   والخبرة المهنية وهى  تعدً    من   الخبراء   العالميين فى   مجال   عملها   لحل    المشاكل التى   يئن   منها    المجتمع    وتهدد بنيانه    فهى    حاصلة    على   اُكثر من  دكتوراة   من  جامعات  مصرية واُجنبية     فى     العلاج    السلوكى والادمان       والزواجى      والاُسرى والاُمراض    الانتهازية  كالاٍيدز   كما تشرف   على   تدريب    كوادر    من المعالجين    للعمل    مع    المدمنين واُسرهم  كما  تراُس   جمعية   بندرز بالقاهرة  التابعة  لوزارة  الصحة .

 

_    الدكتورة  نهاد  سنان  تؤكد   اُن اٍستشارى  العلاقات  الزوجية  يلعب دورا  بارزا  فى  الحدً  من   ظاهرتى “الطلاق   والعنوسة”      من    خلال اٍكتشاف    الراُب      الذى     يصيب الزوجين    نتيجة    تراكمات   بعض المشاكل  بسبب  عدم  تفهم الزوجان لدورهما   ومسئولياتهما  وعدم  فهم الثقافة        الجنسية       واٍرتباطها بمعوقات   خاطئة   كالخجل   كذلك عدم   التوافق    الفكرى    والجفاف العاطفى  والاٍجبار  على  الزواج  كما ترى      اُيضا      ضرورة     والنزول بمتطلبات   الزواج    وقبول     فكرة تعدد   الزوجات   للحد   من  ظاهرة العنوسة.

_    الدكتورة   نهاد   سنان   ترى  اُن ظاهرة     الاٍدمان    اُحد     الظواهر الخطيرة       التى      تفشت      فى المجتمعات    العربية    خاصة   بين طبقة   الشباب   وله  اُسباب  جينية وراثية  شخصية  ومدعم  بالظروف البيئية    وعلاجه    يتطلب     علاج دوائى    بجانب     مرحلة    تاُهيلية لاُفكار    ومشاعر    المدمن ،،

 

_     ولم     تنس    الدكتورة     نهاد سنان     وضع      روشتة       لحياة زوجية     سعيدة      حيث      تؤكد على   اُهمية   اًن   يكون  كل  طرف حقيقى    وواضح    للطرف    الاًخر ويضع   نفسه   مكانه   ويكون قادرا على    العطاء   وبذر   بذور   المحبة والتفهم   لمشاعر   الاًخر   ولا  يبدى علاقة    ذات    مصلحة    ولا   يبالغ فى     متطلبات     وتعجيز     الاًخر ويقدره   ويبرز  اٍيجابياته  ويستثمر الاُوقات    الايجابية   ويطورها   ولا تكن   شحيح   المشاعر   واخلق  من الاُوقات    اُجملها .
وانتظرونا  فى  حدوتة  جديدة ،،،،

قد يعجبك ايضا