الرئيسية / آراء ومقالات وحوارات / بوابة الاخبار : جراحو مستشفى المعلمين ينجحون فى استئصال ورم وزنه 7 كيلو من بطن مريضة

بوابة الاخبار : جراحو مستشفى المعلمين ينجحون فى استئصال ورم وزنه 7 كيلو من بطن مريضة

جراحو مستشفى المعلمين ينجحون فى استئصال ورم وزنه 7 كيلو من بطن مريضة

بقلم :د:اميره الشافعي

نجح فريق من جراحي مستشفى المعلمين فى استئصال ورم كبير وصل وزنه 7 كيلو جرام من منطقة البطن والحوض لسيدة عمرها 43 عاما
واكد الدكتور ممدوح سامى كيرلس استشارى الجراحة العامة وجراحة الاورام بمستشفى المعلمين وقائد الفريق الطبى الذى اجرى الجراحة ان المريضة حضرت الى مستشفى المعلمين وكانت تعانى من تضخم كبير بمنطقة الحوض والبطن وعدم القدرة على التنفس وعلى الفور تم ادخالها العناية المركزة لصعوبة حالتها
واوضح د. كيرلس ان تشخيص حالة المريضة تم باتسخدام الاشعة المقطعية وبالموجات فوق الصوتية وكان القرار الطبى هو اجراء عملية استكشاف للحالة وتبين وجود الورم بحجمه الضخم فى منطقة البطن والوحض
واضاف د .سامى كيرلس انه واثناء الجراحة تم استخدام جهاز “الليجاشور” المتقدم فى فك الالتصاقات حول الورم بتجويف البطن والحوض وتم التعامل الجراحى الفورى مع الورم حيث تم استئصاله كاملا لنكتشف انه وبحجمه الكبير يزن 7 كيلو جرام تقريبا
وتابع د كيرلس : بعد الجراحة بساعات تحسنت حالة المريضة بشكل مذهل وتنفست بشكل طبيعى جدا وتم نقلها خارج العناية المركزة لتخرج بعدها بفترة قليلة من المستشفى وتمارس حياتها بشكل طبيعى
من جانبه اكد د. محمد ماهر المدير التنفيذى لنيوهارت لادارة المنشات الطبية والتى تدير مستشفى المعلمين ان المستشفى وفى سبيل تطوير منظومة الخدمات الطبية داخله لكى تتمكن من استقبال والتعامل الطبى الامثل مع كل الحالات المرضية وبخاصة الصعبة منها تم اضافة عدد كبير من الكفاءات الطبية عالية الخبرة الى فريقه الطبى كذلك تم تجهيزه بأحدث الاجهزة الطبية التى تمكن فرق الجراحين من التعامل الفورى مع الحالات الاشد صعوبة
يذكر ان فريق الجراحين الذى اجرى عملية استئصال الورم ضم بجانب الدكتور ممدوح سامى كيرلس استشارى الجراحة العامة وجراحة الاورام بمستشفى المعلمين الدكتور احمد عبده والدكتور احمد شوقى اخصائي الجراحة بالمستشفى

شاهد أيضاً

قصة قصيرة  ( الستر )  بسن قلم / حسين الجندي 

  أثناء جلوسه في سيارته ليستريح قليلا من عناء العمل وجده يعبر الشارع الواسع المكتظ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *