نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

بسمة آل عيسى: الأزياء والموضة العربية تتفوق على الإطلالات الغربية

46

كتبت هدي العيسوي

أعلنت بسمة آل عيسى مصممة الموضة والأزياء العالمية، أن الفتاة العربية أكثر جمالا وجاذبية من الفتاة الغربية لما تمتلكه من مقومات جمالية تتفوق على مقومات الفتاة الغربية، وخاصة فى مجال الموضة والأزياء، فالأزياء العربية أكثر دقة وتصميما وروعة من الأزياء الغربية التى لا يوجد بها روح للتصميم والإبداع والأفكار وتناسق الألوان.
وقالت بسمة آل عيسى مصممة الموضة والجمال أن جمال الأزياء فى المنطقة العربية نابع من التكوين الجغرافى والأيدولوجى لدرجة أن أزياء المرأة فى المنطقة العربية تبرز الحاجة على رأس الأولويات التي تحدث تغييرا كبيرا في نمط تفكير الإنسان، كما تحدث تغييرا في سعيه لتحقيق تلك الحاجة، مما يتولد عن ذلك البحث منهج جديد، يكون قادرا على ترجمة أفكار الإنسان واتساقها تجاه البيئة المحيطة بها ، ولهذا نجد أن التصميم لا ينتهى عند حد معين بل متجدد يوميا مع تجدد الأفكار.
وأضافت بسمة آل عيسى إن الموضة ليست مجرد منتج فهي تجسيد لهوية الأفراد، وطريقة تعبيرهم عن أنفسهم وإدراكهم وتصويرهم لها، وطريقة تصرفهم، وأسلوب حياتهم. وتعتبر الموضة وسيلة لتحسين الحالة النفسية فيمكنها تحسين نوعية حياتنا ورفع معنوياتنا، وأهم من هذا كله، يمكنها إدخال السعادة على أنفسنا فمعظم الناس يتباهَون بالتعبير عن جمالهم الشخصي من خلال ما يرتدونه وطريقة ارتدائهم له، من الرأس حتى القدمين.
وأشارت بسمة آل عيسى يوجد عامل نفسي في الموضة يمكنه التأثير بعمق على المستهلك عند ارتدائه لنوع معين من الملابس أو الأحذية أو الحُلى أو حتى عند وضعه لعطر معين، والمصمم الجيد يضع هذا دومًا في اعتباره عند تصميم منتجات لعميله المستهدف.
يذكر أن بسمة آل عيسى قد ظهرت بعدد من الإطلالات المختلفة التى تعبر عن الهوية العربية فى مختلف أنحاء الوطن العربى، كنوع من إعلان أن الأزياء العربية تمتلك الروح والإبداع التى لا تمتلكها نظيراتها فى مختلف أنحاء العالم.

قد يعجبك ايضا