نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

انسانيه طبيب

46

🔴⭕ حالة مصابة بكورونا وصل نسبه الأكسجين في دمها ل ٣٥٪ ولا تستجيب عند وضعها على الأكسجين لأن الرئة اتقفلت بالجلطات خلاص..

 

وتبدأ نسبه الأكسجين تقل خلاص الحاله الأم الشابة بتموت وقبل متروح فالغيبوبة توصي الطبيب باللفظ ( والنبي يادكتور متيتمش عيالي) ويكون رد فعل الطبيب انه هو وطاقم التمريض المخلصين ولمدة خمس ساعات متواصله يعملولها تنفس صناعي يدوي ( ambu bag)

 

ويقسم الطبيب الشاب انه لن يتركها ولو لزم الأمر أنه يعملها للصبح مع العلم بصعوبة عمل التنفس الصناعي اليدوي..

 

ثم قام بوضعها على جهاز التنفس الصناعي بأعلى ضغط لأن حتى التنفس الصناعي اليدوي حافظ فقط على نسبة الأكسجين وعلى حياة المريضة لكن لم يرتفع وقام بمنتهى الحرفية بتركيب انبوبتان للصدر..

 

وللعلم إذا لم يتم تركيب الأنبوب الصدري بشكل سليم مع ضغط الأكسجين يحدث أن تنفجر الرئة فورا..

 

ووصل الأكسجين في دمها ٩٩٪ بفضل الله وبفضل د. أحمد عنتر القرنشاوي وطاقم التمريض..

 

مش محتاجين غير دول ونكون في ضهرهم ونلتزم علشان يقدروا يساعدونا..

 

فعلا دول جيشنا الحقيقي..

 

وده كله رغم أن في ليهم حياة وبيوت وراضيين بالتقصير فيها بس نساعدهم ونلتزم..

 

#البس_كمامتك

قد يعجبك ايضا