نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

المؤلف الروائى الصحفى أحمد قنديل

49

 

الأديبه والشاعره د . نـهـى حـمــزه

فى روايته حبيب وحبيبه وضع عنوانا للفصل الثالث بكلمتين ( أسرار وأقدار) وكأنه ينبهنا عن ما تحمله أحداث القصه من مطبات وعقبات … والعنوان الكبير للقصة ذاتها ( حبيب وحبيبه ) تعطينا إنطباعا أن أحداث الروايه مغرقه فى الحب حتى الثماله .. وجاء بعنوان الفصل الثالث ( أسرار وأقدار ) ليحكم الكاتب بالقبضه العاطفيه على أحداث روايته.. وسنرى
لقد بدأ المؤلف بتلخيص كل من الفصل الأول والثانى فى كلمات بسيطه مختصره لكنها حوت المعنى الذى دارت فيه القصه … وإن كنا ننتظر الحبكه الدراميه والنهايه فيما تبقى من فصول .. مازلنا نستكشف إفادة المؤلف أن بطلى القصه ( حبيب وحبيبه ) تشاركا علاقة الحب باشراقاتها وغيومها .. ثم انتقل بنا الى العقده ممسكا بخيوط الأحداث إستشعرت فى دقة تفاصيله والاستفاضه فيها بأنه كاتب سيناريو .. وروايتنا تلك فى عقدتها وحبكتها الدراميه هى عقدة معظم العلاقات العاطفيه التى نقلها الكتاب الى احداث رواياتهم .
ووعدنا الكاتب المبدع أن يعرض علينا ما تبقى من فصول الروايه وكم أتمنى أن تنتصر الاراده وينحى كاتبنا هذا المنحى بأن يتفهم الأهل روح الأمل وجذوة الحب التى استعرت بين حبيب وحبيبه بطلى القصه .. انصروا الأمل والاراده وذاتية الموضوع هى فى انتصار أبطالها فهم أصحاب العلاقه وأصحاب القضيه
شكرا الروائى الأستاذ أحمد السوهاجى على الثقه وننتظر باقى الأحداث والى ابداعات أخرى
لك تحياتى .. د , نهى حمزه

قد يعجبك ايضا