نافذتك على الأخبار العالمية والمحلية

“الرئيس السيسى وعد فاٌوفى”

89

بقلم : هانى المكاوى

_الرئيس السيسى “بكره تشوفوا مصر هتبقى أد الدنيا ” بهذه العباره التى كنا نتذمر  منها  في بعض الأوقات  أستهل بها  حديثى  فمصر  قبل  سبع  سنوات كانت ملاذآ وأمانآ  للفسدة  والمفسدين من  مسئولين  ورجال أعمال  وعاملين في  بعض  القطاعات   الحكومية  ممن تربحوا وإستغلوا عملهم  في مصالحهم الشخصية  وكأنهم  هم  أصحاب   البلد تاركين  خلف ظهورهم  مصلحة الوطن والمواطنين  ولكن  تأتى  الرياح   بما لا تشتهي السفن يحدث تغيير  جذرى في جميع  القطاعات  رأينا  مسئولين   فى مناصب  حساسة  تحت  قبضة  العدالة ورأينا  رجال  أعمال  تم  القبض عليهم في جرائم لم نكن نتوقعها رغم ثراءهم الفاحش   ورأينا   موظفين   يحاسبون على    مخالفتهم    للوائح    والقوانين المنظمة  للحفاظ  على  منظومة العمل فلكى  لا أكون  مجاملآ  حد  النفاق  قد يكون  ما أقوله  لم  يقضى  على  صور الفساد  بشكل  كامل  ولكنه  قد يوصل رسالة لجميع الفاسدين  أن هناك عقاب قد يطيله  إن  عاجلأ  أم أجلآ فمن أمن العقاب  أساء  الأدب .
_    فمنظومة الفساد مثلها مثل مراحل بناء   السكن     تحتاج    إلى    تطهير  الأرض  من  المخلفات  وبعدها   توضع الأساسات  ثم  يتم   مرحلة  التصميم  والبناء    إلى    أن    تنتهى      بمرحلة التشطيب  ليظهر  بالمظهر  اللائق الذى يريح  القلب  والأعصاب   فهى   مسألة وقت   فالرئيس   والحكومة   والرقابة تعمل   ما  بوسعها     لحوكمة     جميع المؤسسات   والقطاعات   وكلنا  لاينكر التحول  الرقمى   الذى   سيقلص   دور العنصر البشري مما  سيقضى على مبدأ الرشوة  والمحسوبية  والوساطة  ولأن مصر  هى  الوطن  العزيز  الذى يحتاج منا   الحفاظ   عليه  كما  يفعل  شهداء القوات  المسلحة   والشرطة   المصرية يقدمون   أرواحهم   دون   تردد   منهم فهل   نحن  أقل   منهم   حبآ   للوطن؟ _      لابد    من   التعاون    والمشاركة الفعالة    داخل     جميع     المؤسسات وخارجها فلو كل موظف حكومي  قدم مصلحة      الوطن     على     مصلحته الشخصية    سوف    نقضى   على  كل السلبيات   التى   نراها    من   أضعاف النفوس التى تسول لهم أنفسهم  إهدار الموارد   والمال   العام   وسوف    نجد تقديم الخدمه للمواطنين بصورة  لائقة ومشرفة  ولو  كل مواطن  أحب  وطنه وتحمل معه الصعاب في أشد  الظروف كان الرضى والستر  حليفه  وهذا  وعد الله ولو كل رجل أعمال  أنعم الله عليه بالمال  حفظ حق  الوطن  وراقب  الله في   كل  مال   يتربحه   سيرى  البركة والسعادة  في  نجاحه  وذيادة  ماله .
_   الجمهوريه  الجديده  تشهد   عصراً مليئآ بالإنجازات والمشروعات الضخمه الكثير لا يرى إلا مايريد أن يراه ليحبط نفسه  ومعه  الآخرين  والقليل  هو من يرى  مايحدث   من  طفرة  في  جميع المجالات .
_   حقيقة  أنا أشفق على السيد رئيس الجمهورية لماذا؟؟  لأنه  يخوض  حرباً مع  الزمن  فتح  جميع  الملفات  وأعاد تطويرها    من   جديد    سواء   الملف العسكري    والملف     الأمنى    والملف الإقتصادى والملف الإجتماعى لم  يترك لنفسه قسطآ من الراحه بل وعد فأوفى لتشهد    مصر    رؤية   2020/2030
الذى سنرى مصر فيها أد الدنيا كما ذكر من  تحسين   مستوى   المعيشة   التى تحفظ    كرامة    الفقير    ومن  تقديم خدمات حكوميه تليق بالمواطنين ومن ثم   تحقيق   الأمن   والاستقرار   الذى سيفتح    أبوابآ    كثيرة    في     وجه المستثمرين ولأننا  نعلم  جيداً أن مصر من   أكبر   الدول   العربية   في  جذب المستثمرين لما تتمتع به من مناخ جيد وطبيعه خلاقه  وشعب  يقدر  وأراضي تصلح    لجميع    الاغراض    الصناعيه والزراعيه     ناهيك     عن     الحضارة الاسلاميه   والفرعونيه   التى  يحسدنا عليها   الجميع  فكل  إنسان  في العالم يتمنى   أن  يكون  مصريآ   فكيف   لنا كمصرين  لم نقدر  قيمة مصر ومكانتها والذى   كرمها   الله   من   فوق    سبع سماوات   ووهب   لها    حاكمآ    يقدم مصلحتها  وشعبها فوق مصلحة  نفسه وأهله .

قد يعجبك ايضا
hot twink tommie reed seems like an virginal guy at very first but.wife pussy calli is a true slut. putas mature blonde strip and masturbate her twat on cam. redporn