الرئيسية / آراء ومقالات وحوارات / “إنمـا الأمـم الأخلاق مـا بقيـت فإن هم ذهبت أخلاقـهم ذهبــواً

“إنمـا الأمـم الأخلاق مـا بقيـت فإن هم ذهبت أخلاقـهم ذهبــواً

بقلم : منى العراقى

فى حقيقة الأمر سوف نتحدث عن موضوع فى غاية الأهميه ألا وهو إنتشار الألفاظ المتدنيه والهابطه بين

شباب مجتمعنا وخاصة الفئه العمريه التى تتراوح بين الثالثة عشر سنه وحتى العشرون كحسنه ولعلنا نكتشف

سويآ سبب وصولهم إلى هذه الحاله المتدنيه من سوء الخلق والتلفظ بألفاظ بذيئه من السب والشتم

واللعن ورفع الأصوات العاليه على الآباء والمعلمين وقد تصل إلى التعدى عليهم بالضرب أحيانآ ويرجع ذلك إلى

عدم التوعيه فى التنشئه البيئيه والإفراط فى الحريه المطلقه دون رقابه بالإضافه إلى إختيار أصدقاء السوء

والتوغل داخل كارثة مواقع التواصل الإجتماعى والإنترنت لتصل إلى الإنغماس داخل المواقع الإباحيه التى

أضاعت وغيبت عنهم الوازع الدينى الذى افقدهم الحياء واعدم بداخلهم النخوه والشهامه وضياع أخلاقهم

ليصبحوا لم يرحموا صغيرآ ولم يوقروا كبيرآ ويلزم من الآباء والأمهات وقفه كبيره من أجل النهوض بأبناء

المستقبل وبناء مجتمع واعى وعلى خلق فهم امانه فى رقابنا جميعآ وسنسأل عنها أمام الله فلابد

من احتواءهم بغرس القيم الدينيه والأخلاقية وتنمية الوازع الدينى بداخلهم بالحرص على إقامة الصلاه وقراءة

القرآن وإحياء الضمير الدينى بإتباع الحلال وتجنب الحرام ليكون هذا بمثابة الجرس والمنبه للشباب عند

الإقدام على فعل أى شئ من شأنه المساس بحسن الخلق فعلى الأسره أن تقوم بدورها الأساسى فى

إعداد هذا الجيل لأنها لب وأساس المجتمع حتى ننهض بأبنائنا ومجتمعنا قبل فوات الآوان

شاهد أيضاً

همس القلم ( ااه يابلد معاندة نفسها يا كل حاجة وعكسها!! ) بقلم سحر حنفي

ااه يابلد معاندة نفسها يا كل حاجة وعكسها!! ______________________ همس القلم بقلم سحر حنفي مبرووك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *